asus

Top Ad

آخر الأخبار

أخبار

أي منصة ألعاب عليك أن تقتني؟

في ظل إعلان مايكروسوفت عن جهاز مطور جديد ،إكس بوكس ون سكربيو ،خلال نطاق زمني ضيق جداً منذ صدور الإكس بوكس ون الأصلي ،والإشاعات التي تتداولها وسائل الإعلام المهتمة بالتقنية -والتي عادةً تكون صحيحة- بأن سوني ستفعل المثل ،وستطور جهاز جديد أقوي من حيث الإمكانيات علي غرار مايكروسوفت ،فإن اللاعبين مشتتون في مثل هذه اللحظات ،والكثير منهم لا يعرف ما هي المعاييرالتي يجب عليه مراعاتها عند اختيار المنصة التي سيشتريها ،أو بمعني آخر أصبح اللاعبون مشتتين ،ولذلك فأننا في هذا الموضع سنوضح الكثير من الأمور التي ستساعدك في اتخاذ قرارك ،ولكن الحل لا يأتي سريعاً!
أولاً : أسباب إصدار هذه الأجهزة الجديدة
أسباب إقدام الشركتين علي هذه الخطوة غير معروفة بشكل مؤكد ،ولكن قد يكون السبب هو رغبة الشركتين في استقطاب عدد أكبر من اللاعبين للأجهزة المنزلية ،وهذا هو السبب المُعلن من جانب مايكروسوفت ،حيث أفادت الشركة علي لسان سبنسر أنها تريد منح اللاعبين الذين يهتمون بالإعدادات الرسومية منصة منزلية توفر لهم ذلك ،ويمكنها تشغيل الألعاب بدقة 4K ،وهو الشيء الذي يفيد اختفاء فروق الرسوم تماماً بين الحواسب وهذه الأجهزة إذا ما تم تطوير الألعاب علي المنصتين الجديدتين.

يظن الكثير من اللاعبين أيضاً أن البلايستيشن 4 والإكس بوكس ون الأصليين لم يناسبا تقنية الواقع الافتراضي بشكل كامل ،وأن القرار من الشركتين -سوني ومايكروسوفت- بتطوير جهاز أقوي جاء ليدعم تقنية الواقع الافتراضي بشكل أكثر فعالية ،وهو الشيء الذي يثير قلق الكثيرين ،لأنه يدل علي ضعف الأجهزة الحالية ،ويصل بنا جميعاً إلي استنتاج أن تلك الأجهزة التي بحوزتنا ستحتاج للتغيير في وقت أقرب مما كنا نتوقع!
ثانياً : هل عليك بيع المنصة الأصلية خاصتك وشراء الجهاز المطور؟
سواء كانت أسباب السعي لإصدار منصة أكثر قوة مطابقة للأسباب السابق ذكرها ، أو مختلفة ،فإن بيع البلايستيشن 4 مثلاً وشراء نيو سيعتمد علي تفكيرك الخاص ،فإذا كنت من أؤلائك الذين يُفضلون جودة ال4K ،إذن فالأجهزة الجديدة مناسبة لك ،إلا أن هذا الشيء يبدو بعيداً عن الحقيقة ،لأن الأغلبية الكاسحة من لاعبي المنصات المنزلية ،يفضلون منصاتهم بسبب الحصريات ،وتوفير تلك الأجهزة ميزة الابتعاد عن تجميع أجزاء الحاسب ،وتحديثه خلال نطاقات زمنية ضيقة ،وهو الشيء الذي ينقلنا إلي النقطة الثانية ،ماذا لو كانت جودة ال4K غير مهمة بالنسبة لك؟ هل لازالت الأجهزة الجديدة تُشكل ضرورة لك؟
في الواقع لا ،علي الإطلاق! فإن الأجهزة الجديدة نظرياً لا توفر ميزة كبيرة تجعلها "ضرورة" إلا جودة ال4K ،ولكن عملياً فإن تطوير الألعاب علي تلك الأجهزة سيتأثر بشكل كبير ،ولذلك فإننا سننتقل للنقطة الثالثة ،وهي "كيف سيتأثر تطوير الألعاب"
إذا فكرنا في الموضوع بشكل منطقي ،بدون اللجوء لأية حقائق عن عمليات التطوير ،لأنه لا توجد حقائق عن هذا الموضوع بين يدينا إلي الآن ،سنجد أن من المنطقي أن تقوم ستوديوهات التطوير بتطوير ألعابها علي جهازي مايكروسوفت وسوني الجديدين ،وذلك لتوفير ألعاب تعمل بجودة Native 4K ،أي جودة 4K أصلية وليست Upscaled 4K والفرق بين النوعين فرق كبير ،فالUpscaling هو نظام يوفر تنوع أقل من الNative لأن في جودة معينة بعدد البيكسلز يقوم نظام الUpscaling بتخمين البيكسلات التي تقبع في الوسط ،ولذلك فإن الجودة تبدو عالية ،ولكن الألوان تكو نأبهت ،وعلي العكس تماماً يكون الNative 4K ،ولذلك فإن المطورين سيضطرون إلي تطوير الألعاب علي الأجهزة الجديدة لتكون native 4k ،ومن ثم تخفيض الإعدادات لتناسب الأجهزة الأصلية ،ومن هنا تأتي مخاوف الكثيرين من أن يلقي الجيل الحالي مصير الجيل السابق نتيجة لصدور الأجهزة المطورة ،فإصدارات الجيل السابق من ألعاب مثل Shadow Of Mordor خرجت لنا بأداء مروع ،نتيجة لأن تركيز المطور الأساسي كان علي الجيل الحالي.
مجدداً ، إذا كنت غير مهتم بدقة ال4k فأجهزة مايكروسوفت وسوني المطورة لن تكون ضرورية بالنسبة لك إلا في حالة إهمال المطورين للمنصات الأقدم ،وقتها قد يكون عليك التفكير جدياً في شراء حاسب شخصي ،وربما أيضاً الاستغناء عن فكرة "الصندوق المغلق" التي يفضلها الكثيرين ،مبتعدين عن متاعب تحديث الحواسب الشخصية ،ولكن من يعلم ،ربما تحديث الحاسب الشخصي ليست تجربة مملة !

هل الحاسب هو الخيار الأفضل؟
الحاسب الشخصي منصة ألعاب مرموقة ،لها محبيها الذين لا يستطيعون الابتعاد عنها أبداً ،ولذلك فوصفها بأنها غير جيدة شيء غير عادل تماماً ،ولكن  لاعبي الحواسب يملكون معاييرهم الخاصة ،فبعيداً عن جودة ال4K التي ستتوفر في المنصات المنزلية في المستقبل ،فإن الحواسب الشخصية ألعابها تُباع بأسعار أقل نسبياً من ألعاب المنصات الأخري ،ولكنها علي الجانب الآخر منصة ألعاب لا تحظي بحصريات جيدة إلا نادراً ،ولأن تجاهل لعبة مثل Uncharted 4 أمراً صعباً ،فإن اعتمادك بشكل رئيسي علي الحاسب الشخصي يتطلب إمكانية تجاهلك لحصريات البلايستيشن 4.

علي الجانب المشرق ،الكثير من اللاعبين سيعودون إلي الحواسب الشخصية نتيجة لسياسات مايكروسوفت ،والتي تقتضي بإصدار حصريات الإكس بوكس ون علي الحواسب أيضاً ، أي أنها ستكون حصريات لمايكروسوفت! (ويندوز وإكس بوكس) ولذلك فإن عدد الألعاب التي يفوتها لاعب الحاسب الشخصي سنوياً تقلص بشكل كبير ،ولذلك فإن العديد من المزايا لا تزال موجودة للاعبي الحواسب الشخصية ،وهي بالتالي منصة لا تقل أهمية عن المنصات المنزلية.

نقطة أخري يغفل عنها الكثيرين ،هي ان الحواسب الشخصية ليس بالضرورة أن يتم تحديثها بشكل كامل علي عكس المنصات المنزلية ،يمكنك شراء قطعة سنوياً لتحديث حاسبك الشخصي علي المدي البعيد ،وهذه الميزة لم تتوفر إلي الآن في المنصات المنزلية.
الحواسب الشخصية أيضاً لا تتطلب اشتراكات شهرية أو سنوية للعب علي الشبكة ،علي عكس المنصات المنزلية بدأً من هذا الجيل ،وهو الشيء الذي انتقده الكثير من اللاعبين في سياسات سوني ومايكروسوفت.

ما هي الأشياء التي تدفعك لشراء إكس بوكس أو بلايستيشن؟
الحصريات خلال الجيل الماضي هي السبب الرئيسي وراء اتجاه اللاعبين إلي المنصات المنزلية ، ولكن مع صدور جميع حصريات الإكس بوكس للحواسب أيضاً ،تقل قيمة الإكس بوكس ون كأولوية للشراء كمنصة لعب رئيسية لك ،وتتجه الأنظار إلي البلايستيشن الذي حظي إلي الآن بحصريات جيدة تُعد علي أصابع اليد الواحدة ،وقد تُريد شراؤه لتجربة حصريات البلايستيشن 3 (الريماسترد) بجانب حصرياته هو نفسه ،إذا لم تكن من ملاك البلايستيشن 3 ، أما الإكس بوكس ون فهو الخيار المناسب في حالة الحاجة إلي جهاز يوفر ألعاب الجيلين الماضيين ،بجانب العديد من الخدمات كEa Acess وهي خدمة من شركة Ea توفر للاعبي الإكس بوكس ون مجموعة كبرة من ألعاب الشركة باشتراكات سنوية أو شهرية ،وخدمة Play Anywhere التي ستبدأ مستقبلاً (خدمة تمكنك من شراء اللعبة واستخدامها علي الإكس بوكس ون والحاسب)

العنصر الفاصل
ما يفصلنا جميعاً عن قرارنا باقتناء أياً من تلك المنصات هي الحالة الاقتصادية ،وهي المشكلة الأكبر لدي مُعظم لاعبي الشرق الأوسط ،ولذلك فإن شراء حاسب شخصي بمواصفات جيدة أو أكثر من جيدة في ظل خدمات مايكروسوفت لدعم تلك المنصة اختيار يستحق التفكير ،أو شراء أحد تلك الأجهزة المنزلية بنسختها الحالية ،والتخلي عن فكرة ال4K إذا كنت في حالة اقتصادية لا تسمح بشراء الأجهزة المطورة (الإكس بوكس ون سكربيو سيصدر في أواخر 2017)
النهاية 
شراء بلايستيشن أو إكس بوكس في هذا التوقيت قرار غير حكيم بكل المقاييس في ظل قلة المعلومات عن مصير الأجهزة الأقدم ،وتطوير الألعاب ،وغياب التجارب العملية بشكل كامل بطبيعة الحال ،فإذا كنت تريد البدأ بشراء منصة ألعاب من جديد فعليك الانتظار لتتضح تلك الامور ،خاصة مع صدور نظارات الواقع الافتراضي.


أي منصة ألعاب عليك أن تقتني؟ Reviewed by Mostafa Argoun on يوليو 19, 2016 Rating: 5
Gamers Field جميع الحقوق محفوظة ©2011-2015
DMCA.com Protection Status

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.