asus

آخر الأخبار

أخبار

مراجعة Dishonored: The death of the oustider


هل يعني وضع إجابات للكثير من الأسئلة التي لم يجب عنها الجزء الثاني إنتهاء رحلتنا العظيمة مع السلسلة؟

Dishonored هي واحدة من تلك السلاسل التي لا تمن علينا بإطلالتها إلا كل وقت طويل، وبين الإطلالة والأخري تترك متعطشًا للمزيد، دون إيجاد ملاذًا آمنا يأويك في ليل الانتظار الحالك، ولذلك فإن خروج أحد تلك الألعاب التي تحمل أسم السلسلة لهو عيد لكل اللاعبين الذين غرقوا في حب السلسلة مثلي منذ بدايتها، وقد خرج إلينا الجزء الثاني وتركنا جميعًا عالقين بين القلق علي مستقبل السلسلة بسبب مبيعاته، وبين الرضي عما قدمه من عائد إمتاعي، وها هي الآن تعود لنا بإضافة جديدة هي أقل من لعبة كاملة وأكثر بقليل من إضافة، لذلك هي منفصلة، وتأتي بسعر 26 دولار!

القصة:

تحكي قصة The death of the outsider المهمة الأخيرة لشخصية Billie Lurk التي ظهرت بإضافة The knife of dunwall، والجزء الثاني، والتي تنطلق بعد أحداث الأخير إلي نجدة معلمها Daud، زعيم القتلة، ويبدآن معًا مهمتهما الأخيرة، بهدف قتل "الدخيل" وهو أسم يُطلق في عالم اللعبة علي الشخصية التي تتحكم في السحر وتساعد به القتلة، بحجة أنه أفسد كثيرًا في الامبراطورية.
تنطلق القصة بشكل رائع وحماسي، ولكنها سرعان ما تنتهي نهاية عادية غير مرضية إلي الحد الذي تمنيته،علي الرغم من ذلك لإغناه تعرض بعض التفاصيل الهامة عن عالم اللعبة، وتجيب عن بعض الأسئلة التي لم تجيب عها الأجزاء السابقة، بالإضافة إلي واستعراض فكرة  فلسفية عن استخدام البشر لقواهم في أمور الخير والشر، وهل المسؤل عن فساد هؤلاء أصحاب القوي هو من زودهم بها أم أنفسهم التي أفسدتها القوي؟

أسلوب اللعب:

بحكم تغير الشخصية الرئيسية فإن منظومة المعارك قد تغيرت أيضًا، وعلي رأسها القدرات التي تقدمها اللعبة لك، وهم ثلاثة قدرات منذ بداية اللعبة، وقدرة في منتصف عمر القصة، وهم:
Displace وForesight و Semblance و Rat whispers
هناك قدرتين بالتحديد شعرت أنهم تسهيل زائد عن المطلوب لميكانيكيات اللعب، إذ أن Foresight تتيح لك التجول في الخريطة كاملة، وتحديد اماكن الأعداء دون خطر التعرض للإنكشاف، وقدرة Semblance تعطيك القدرة علي التنكر في جسد شخصية أخري، وهو ما يخولك للدخول إلي أماكن لا يمكنك دخولها،وهم قدرتان لم أشعر أنهما مبتكرتان بقدر ما شعرت أنهم جاءوا بهدف تسهيل اللعب علي المبدتئين، وهو ما يميز السلسلة في الأساس، عدم وجودهم!صر

الخرائط صممت بعناية، إذ أن الأماكن كلها تحتوي علي اختصارات وأماكن سرية، وتفاصيل تحتاج إلي الاستكشاف، وهو ما يميز السلسلة، وهنا فإننا نحصل المزيد منه.
ليس هناك تطوير يذكر للشخصية سوي عن طريق السوق السوداء وتطوير طفيف للأسلحة، وهو ما جعل اللعب بأي الأساليب غير مجزي.

بسبب التمرد علي ال"دخيل" الذي يمنح الشخصيات قدراتها، فإن قتل الكثير من الأعداء، أو الالتزام بالتخفي طيلة فترة اللعب لن يؤثر علي نهاية القصة،وهو ما يفقد السلسلة عنصر مهم جدًا في أسلوب اللعب، وهو التحدي الذي يجبرك علي إعادة المرحلة ما إذا تم كشفك واضطررت لقتل واحد من الأعداء فقط لأنك تريد رؤية النهاية السعيدة.

الرسومات والصوتيات:

تستمر ديسهونرد في تقديم البيئات الرائعة علي الصعيد العمليو المظهري، ولكن أكثر ما لفت أنظاري، هو الأداء الصوتي الأكثر من رائع للشخصية الرئيسية، والذي احتوي علي تغييرات كثيرة مناسبة للأجواء والمراحل العاطفية التي تمر بها الشخصية، أكثر حتي من الأجزاء السابقة، بالإضافة إلي الموسيقي التي كانت أكثر من رائعة.

فيديو لأسلوب اللعب:


 كلمة أخيرة:

 الجزء الثاني من سلسلة Dishonored كان لعبة العام بالنسبة إلي، إذ قدم قصة وأسلوب لعب وتصاميم بيئات من أعظم ما يكون، وبرغم أن إضافة The death of the outsider تحمل هوية لاسلسلة العامة، إلا أنها لم تقدم القصة التي ترتقي بمستوي السلسلة، خاصة وأن القصة والتفاصيل تحصل عليها عن طريق قراءة الوثائق والاستكشاف، وليس عن طريق السرد الصريح. ضف إلي ذلك أسلوب اللعب الأكثر سهولة، ولكن علي الرغم من كل ذلك فإنها تقدم محتوي ضخم مقارنة بسعرها. لذا إذا كنت من محبي السلسلة عليك بدون فكير باقتنائها.

مراجعة Dishonored: The death of the oustider Reviewed by Mostafa Argoun on سبتمبر 23, 2017 Rating: 5
Gamers Field جميع الحقوق محفوظة ©2011-2017
DMCA.com Protection Status

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.