asus

آخر الأخبار

أخبار

مراجعة No Straight Roads


الألعاب الإيقاعية هي أحد أنواع الألعاب التي لطالما جذبت انتباهي، بسبب توظيفها لفكرة الإيقاع، عنصر الصوتيات في الألعاب بشكل مختلف عن المعتاد، وهو شيء تشتهر به الألعاب اليابانية عادةً، ولكنه علي مدار السنوات أخذ في النمو في السوق الغربي، وها نحن الآن نري لعبة No Straight roads، والتي بدت لي منذ عرض الإعلان عنها أنها لعبة فريدة من نوعها باتجاه فني جميل للغاية ولكن هل هي جيدة كلعبة فيديو؟

قصة اللعبة تدور حول عالم افتراضي تتحكم فيه شركة كبري، تدعي NSR، قامت بمنع موسيقي الروك نهائيًا، واعتمدت علي الموسيقي الإلكترونية Edm لتوليد الكهرباء، دورك هو قيادة ثورة تدافع عن حرية "الاستماع" للموسيقي، والقصة هنا إما أن تنال إعجابك، أو سخطك الكاملين، لأ،ها مكتوبة بعناية مذهلة، ومليئة بالمقاطع السينيمائية والحوارات عكس المتوقع من لعبة من هذا النوع، لكنها أيضًا تقدم أفكار سياسية عميقة، لا استطيع وصفها بالأنجدات أو الاسقاطات السياسية لأنها ليست مختفية، بل هي علي السطح تمامًا، ظاهرة للعيان، وهو ما قد يعكر، أو يعزز من تجربتك، حسب مدي تقبلك لمثل هذه الأفكار السياسية العميقة في لعبة فيديو موسيقية، إيقاعية.

شخصيات اللعبة القابلين للعب هم Mayday و Zuke،يمكنك اللعب بأحدهم والتبديل بينهم، سواء مع الذكاء الاصطناعي، أو مع لاعب آخر محلي.وهما لاعبا جيتار وطبول، وأسلحتهم هي عصا الطبول والجيتار، تطلقهما اللعبة في عالم جميل بمنظومة معارك أكثر حرية مما توقعت، وهو أمر إيجابي علي الورق، ولكن للأسف تم تنفيذه بصورة سلبية.
الحرية المطلقة للأبطال في توجيه الضربات لم تكن شيئًا سلبيًا في حد ذاته، لكن اللعبة لا تحتوي علي قدر كافٍ من الضربات، والanimations الخاصة بكل ضربة لتشعرك بتأثيرك علي التحكم بالشخصيات، بينما يهاجمك الأعداء علي إيقاع الموسيقي، وهو ما يجعل هناك نوع من أنواع عدم التوازن بين هويتين أرادت اللعبة تقديمهما في آن واحد، ففي بعض معارك الزعماء شعرت أنني أقوم بإنتاج الموسيقي، وهو شعور رائع من لعبة موسيقية، يعتبر هو الهدف الأسمي، لكني عدت لأشعر عكس ذلك الشعور في معارك أخري، وتذكرت لعبة مثل TMNT Mutants of Manhattan، وهي لعبة من نوع Hit them up، تعتمد علي الضربات المتكررة الكومبوهات، والضربات القاضية، والأخيرة بالذات لم أجد لها استخدام مجدي إذ ان الأعداء في الأساس لا يزاحمونك، ولم تاتي علي لحظة كان بها أكثر من ثلاثة أعداء في الخريطة.

تحتوي اللعبة علي ثمانية خرائط، وبالتالي ثمانة زعماء كلهم تصميمهم ممتاز علي المستوي البصري، ولكن معاركهم متفاوتة المستوي، بعضهم كان عظيم، وبعضم كان متواضع، لا أعرف سبب هذا التفاوت في التصميم، لكن الزعيمة النهائية والتي تعتبر هي الأهم كانت سيئة، ومكررة إلي أبعد الحدود.

علي الجانب الآخر، استخدام الموسيقي والإيقاع تم بشكل رائع في الكثير من معارك الزعماء، لكن خارجها، فاللعبة لا تعتبر أبدًا لعبة إيقاعية، وهذا الشيء كان محير بالنسبة إلي، شعرت أن المشكلة لدي وليست باللعبة لأني كنت متأكد أن عروض اللعبة سوقت لها بأنها لعبة إيقاعية، وعلي الرغم من ذلك الاعتماد علي هذا العنصر كان ضئيل في أغلب لحظات لعبي.
الذكاء الاصطناعي للأعداء

الأداء الصوتي للشخصيا تفي اللعبة بارد، ولا يقدم للقصة ما تستحق من أجواء وانفعالات من خلال الشخصيات، وهو ما يجعل مشاهدة كم المقاطع السينيمائية الموجودة في اللعبة شيء غير مُحمس، ولكن علي الجانب الآخر، الموسيقي التي يقوم الأعداء بتوليدها رائعة، ومختلفة إلي حد كبير، كنت لأقول أنني معجب بكيفية استغلال اللعبة لفكرة الصوت والإيقاع في منظومة المعارك، لكن ذلك ينطبق علي الأعداء فقط.
رسوم اللعبة الكرتونية قد تخدعك، فيما يتعلق بهوية اللعبة والفئة العمرية الموجهةة لها، ولكن علي أية حال،فالتصاميم البصرية هي بلا أدني شك أفضل ما تقدم اللعبة، من تصميم المدينة التي تعتبر مثل منطقة HUB مفتوحة، إلي تصاميم الأعداء، والخرائط ال8 وحتي الشخصيات، وهي بلا أدني شك تمتلك هوية فنية مميزة للغاية،

الأداء التقني:

تم تجربة اللعبة علي البلايستيشن 4، وقدمت أداء ثابت إلي في بعض المراحل التي عانت من تساقط إطارات واضح، لم يفسد التجربة، لكنه غير مبرر نظرًا لأن رسوم اللعبة في الأساس ليست شيء ثوري. أما علي صعي الاستجابة، فاللعبة تعتمد علي الإيقاع السريع، وهي سريعة الاستجابه أيضًا لأي من الأوامر التي تقوم بإدخالها.

في النهاية:

لعبة No straight Roads ليست تلك اللعبة التي تحدث ثورة في عالم الالعاب الموسيقية الإيقاعية،لأنها لا تعتمد علي هذا بالشكل المكثف المتوقع، ولكن أعتقد أنها مناسبة للأطفال، أو هؤلاء الذين يحبون الألعاب البسيطة، التي تقدم وقتًا ممتعًا بعالم افتراضي شديد الجمال، دون أسلوب معارك معقد، ولكن إذا وضعناها في هذا القالب، تأتي القصة لتتعيقنا عن ذلك لأنها تقدم أفكار يستحيل علي الصغار فهمها أصلًا، وهذا التشتت في الهوية، هو مشكلتها الأساسية. علي الناحية الأخري، فقط قام مصممي الرسوم في اللعبة بعمل أقل ما يقال عليه عظيم، في تقديم عالم افتراضي، وشخصيات مختلفة، وجميلة، وحتي مراحل لم أمل من النظر إليها.

مراجعة No Straight Roads Reviewed by Mostafa Argoun on أغسطس 29, 2020 Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

Gamers Field جميع الحقوق محفوظة ©2011-2018
DMCA.com Protection Status

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.