asus

Top Ad

آخر الأخبار

أخبار

مراجعة Uncharted 4 : A thief's End

[full_width]
لصنا المفضل يعود من جديد ،فمن شب علي شيء شاب عليه!
منذ تجربتي للعبة The Last Of Us الرائعة من ستوديو Naughty Dog ،اشتعل حماسي للإعلان عن الإصدار الجديد من سلسلة Uncharted  بسبب ما قدمته  علي صعيد القصة ،وطريقة تقديمها وسردها ،والذي كان يسبق المستوي الروائي لسلسلة Uncharted بفارق كبير ،ولكني ظننت أن هذا يعود إلي قابلية تضمن قصة مثل قصة The Last Of Us لحظات درامية رفيعة المستوي بحكم القصة التي تعتمد في الأساس علي تفاعل اللاعب معها ،وعالم اللعبة الذي يسوده البؤس والكآبة ،ومؤخراً أثبت ستوديو Naughty Dog أنه يعي تماماً كيف يحول ألعاب الفيديو إلي شيء أفضل من أي فيلم سينيمائي ،وبلعبته الجديدة "Uncharted 4" قدم تجربة قصصية أكثر من ممتازة ،تدور حول الثأر والخيانة ، تحمل معاني كثيرة تعزز من عمق القصة التي تُعتبر أحد أفضل قصص الألعاب علي الإطلاق ، ولكن هل يقتصر تميز أنشارتد علي القصة فقط؟
مؤخراً أثبت ستوديو Naughty Dog أنه يعي تماماً كيف يحول ألعاب الفيديو إلي شيء أفضل من أي فيلم سينيمائي
قصة اللعبة تدور حول بطل السلسلة Nathan Drake المستكشف الشهير ،بعد زواجة من صديقة مغامراته Elena Fisher ،وعودته للحياة الطبيعية الهادئة التي تجذب اللاعب نفسه وتجعله يشعر بالسعادة الغامرة لرؤية بطلي اللعبة الذين أحببناهما ينعمان بحياة سعيدة ،ولكن سرعان ما تنقلب الأمور بشكل رائع ،وغير متوقع لتجبر Nathan علي العودة لحياة المغامرة ،مع اشتياقه للحياة الهادئة وجعل ذلك عنصر مؤثر في القصة ،وفي تحول شخصية Nathan نفسه علي مدار أحداث القصة.

كما تعودنا ،في كل جزء من السلسلة تأخذك أنشارتد للبحث عن كنز أسطوري ضائع ،وتكشف لك عن أسرار تاريخية (خيالية) غير متوقعة ،وهذه المرة فإن اللعبة تأخذنا إلي البحث عن كنز عظيم للقرصان Henry Avery برفقة سام أخو Nathan ،الذي كان يظن أنه ميت منذ زمن طويل (لا يُعتبر هذا حرق لأنه ذُكر في عروض اللعبة) وهو الكنز الذي كانا يبحثان عنه منذ بداية رحلتهما في الاستكشاف والبحث عن الكنوز واتباع الأساطير التاريخية.
هذه المرة فإن اللعبة تأخذنا إلي البحث عن كنز عظيم للقرصان Henry Avery برفقة سام أخو Nathan
تعود اللعبة بنا إلي لحظات مهمة ومحورية في طفولة البطل نايثن ،والتي تعطي أخيراً الإجابة علي الكثير من الأشياء التي كانت تبدو لي وللكثير من اللاعبين غير منطقية في اجزاء السلسلة السابقة ،وبين لحظات العودة للماضي وأحداث الحاضر المتلاحقة ،فإن اللعبة ومطورها يُظهران براعتهما في ربط تلك الأحداث وجعلها تؤثر علي اللاعب نفسه ،منذ البداية ،وخلال رحلتك في اللعب وصولاً إلي النهاية التي تكون مفاجئة ،ومنطقية علي حد سواء ،فكل شيء فاللعبة يدقع واقعية القصة ومدي شعور اللاعب بها ،من رسوم وحوارات وأداء صوتي ،وحتي في لحظات صمتها ،فإن اللعبة هي تحفة فنية لا تستطيع أن تبعد عيناك عنها.

ما يزيد روعة القصة في اللعبة ليس فقط أحداثها ،وإنما تفاصيل الحوارات التي تدور بين الشخصيات في اللعبة ،وشعورهم نحو بعضهم الذي يظهر من خلال نبرات الصوت ،والنظرات ،ولعة أجسادهم ،وحتي من خلال مزاحهم مع بعضهم ،والذي يُعطي شعوراً واقعياً جداً لرحلتك مع أصدقائك ،ويجعل الشخصيات ذات هوية واقعية أكثر من أي وقت مضي ،وكل عنصر من العناصر التي ذكرتها ليست مُتضمنه بشكل عشوائي ، بل أنها كالأحجار التي تساهم في بناء مبني كبير من الصلة العميقة بين اللاعب والشخصيات.
بعض الحوارات بين الشخصيات تتكرر أثناء اللعب إذا تم مقاطعتها من خلال دخول مكان به أعداء أو ما شابه ،ولكني لا أعتقد أن هذا يُمثل عيب في اللعبة علي الإطلاق ،بل أنه يعطي فرصة للاعبين لسماع الحوارات إلي آخرها.

أجزاء أنشارتد السابقة كانت تعاني من بعض التكرار في أسلوب اللعب ،وبعض لحظاتها كانت تعطي شعور بعدم الواقعية ،مثل الموجات الكثيفة من الأعداء ،التي كانت تهجم علي أيطال اللعبة وتطلق عليهم النار! أنشارتد 4 تعي جيداً عيوب الإصدارات السابقة وتعمل علي تحسينها ،ونجحت في ذلك ،فالاعداء الآن يتواجدون في معسكرات تختلف قوتهم فيها ،ويقوم Nathan بالدخول إلي تلك المعسكرات ،وقتل الاعداء فيها سواء بالأسلحة النارية كالاشتباكات المفتوحة في الأجزاء السابقة ، أو واحد تلو الآخر ،فاللعبة تقدم ميزة التسلل بشكل أفضل من الأجزاء الماضية ،فقد كان التسلل موجوداً منذ الجزء الثاني ولكن الآن بات إمكانية الاعتماد عليه أفضل ،وتوظيفة يعطي متعة وتنوع لأسلوب اللعب ،وخاصة في المعسكرات التي تتميز بتصميم ضخم.
إلا أن المعسركات تتسم بتضميم عام متشابه ،مما يمثل نقطة ضعف في توزيع الأعداء ،ولكن مع زيادة الصعوبة ،وبالتالي كثافة الاعداء في المسعكر الواحد يختفي الشعور بأي تشابه في تصميم المعسكرات.
إذا ما أخفقت في استخدام أسلوب التسلل ،فستنقلب اللخريطة إلي ساحة إطلاق نار ،وستعود إلي كونها أنشارتد التي تعرفها ،وهنا تظهر مشكلة نظام الاحتماء ،فهذا النظام ولأول مرة في سلسلة أنشارتد يعاني من بعض المشاكل ،فحركة أجساد الشخصيات في هذا الجزء اكثر واقعية ،ولذلك فإن جسدهم يحظي بوزن معين ،مما يؤثر علي الحركة ويجعلها بطيئة نوعياً ،فنتيجة لذلك يخطيء نظام الاحتماء في التقدير ،أو يمسك Nathan بالحافة الخاطئة وقت تسلقه ،ولكن إذا كانت هذه هي ضريبة الحصول علي رسوم مثل تلك التي في أنشارتد ،فلا بأس بها أبداً ،فهي قد تكون مزعجة ،لكن تلاحق الأحداث ،وانغماراللاعب في اللعبة ينسيه كل هذا!
كما ذكرت سابقاً ، أنشارتد 4 تعمل مباشرةً علي أستغلال نقاط قوتها ،وتعي جيداً ما يريده اللاعبون ،ومن أهم الأشياء التي ميزت أنشارتد هي الألغاز ،وفي هذا الجزء فإن الألغاز حاضرة بكثافة ممتازة ،وبمستويات صعوبة مختلفة ،وفي اللحظة التي لاحظت فيها زيادة الألغاز عن الحد المعهود من السلسلة ،اختفت الألغاز تماماً! فنوتي دوج لم تقوم بإفساد تجربة اللعبة بكثرة الألغاز ،ولكنها أستغلت كون اللعبة عنوان جديد من سلسلة أنشارتد ،لتمتع اللاعبين بإبداعاتها في الألغاز ،وهي بلا أدني شك أحد أفضل الأشياء في Uncharted 4.

تضيف اللعبة هذه المرة حبلاً يمكن اللاعب من التسلق من حافة إلي حافة ،يشبه ذلك الذي كان يستخدمه Indiana Jones في أفلامه ،وهي إضافة من شأنها كسر الملل الناجم عن لحظات التسلق في اللعبة ،ولكني لم أشعربالملل في  اللحظات التي تجعلم اللعبة فيها تنتقل من نقطة لنقطة ،لأن البيئة رائعة والحوارات التي تدور بين الشخصيات تم زيادتها في تلك اللحظات لكسر الملل ،والتسلق أصبح أفضل وامتع ،ودائماً ما يكون في مكان مُصمم بحرفية شديدة داخل اللعبة.
أنشارتد 4 تعمل مباشرةً علي أستغلال نقاط قوتها ،وتعي جيداً ما يريده اللاعبون
تنوع البيئات حاضر هذه المرة وبقوة في أنشارتد 4 كما وعدنا المطور ،فاللعبة تأذحنا إلي أعالي الهضاب ،وأعماق البحار ،وإلي الجزء المهجورة ،وأماكن لا يمكنك تصورها ،فكلما شعرت بأن اللعب بدأ يسوده التكرار ،أنشارتد 4 ستمنحك تجربة جديدة كلياً ،بميكانيكيات لعب وإيقاع مختلفين!
رسوم اللعبة ممتازة بكل المقايس ،بل وأنها تُعد الأفضل علي الإطلاق ،وهي البداية الحقيقية للجيل الجديد! وما إذا قمت بلعب اللعبة ،لن تُقدر أبداً مدي جمال تلك الرسوم ،فالخضرة وقمم الجبال ،ومنظر البيئة وقت الأمطار تبدو واقعية وجميلة لأقصي الحدود،إضافة إلي ذلك Animations الحركة الأكثر من ممتازة ،ففي الكثير من اللحظات تعتمد اللعبة كلياً علي تعبيرات وجوه الشخصيات ،وهو الشيء الذي يعطي القصة وشخصياتها هوية خاصة ،ويدفعها إلي الأمام ويجعلها تجربة لا تُنسي ،تلمس مشاعر كل من يخوضها بشكل رائع وغير مسبوق.

عمر اللعبة اللعبة يمتد بين 15 ل20 ساعة حسب مهارتك ،والصعوبة التي تلعب عليها ،والقصة هذه المرة ليست بمعقدة ،ولا طويلة ،ولكنها مليئة بالمفاجآت ،وأعتقد أن 20 ساعة كافية جداً ،ففي النهاية شعرت بالرضي التام عن القصة وعن أحداثها (أعتقد أن لنا حديث مطول عن النهاية) ، إلا أنني كنت أفضل أن تحتوي اللعبة علي اكثر من نهاية ،حتي تزيد قيمة أعادتها.

الذكاء الاصطناعي ،للأعداء جيد جداً ،فهم يتحركون بشكل واقعي ،ويستطيعون رصدك وانت في وضع التخفي بشكل جيد ،أي أنك لن تستطيع التحايل عليهم أو التعامل معهم كالآليون مثلما يحدث في Assassin's Creed مثلاً ،وفي لحظات الاشتباك لا يختلفون كثيراً عن الاجزاء السابقة.
أفلام ديزني(بالطبع مع مراعاة الفرق)  تعاني من مشاكل في الدبلجة ومستواها ،فلا أعتقد أن الدبلجة العربية في ألعاب الفيديو ستكون أفضل حالاً ،وحالها كحال بقية الألعاب التي صدرت بدبلجة عربية ، فإن الدبلجة العربية  في أنشارتد للأسف كانت محُبطة مقارنةً بروعة وانسابية الحوارات في اللغة الإنجليزية ،فكل شخصية ومؤديها الصوتي يشعرانك أن بينهم حُب ،وتعلق من نوع خاص تفتده الدبلجة العربية ،ولكنها بشكل عام تُشبه مسلسلات الكارتون التي نراها علي Mbc 3 مثلاً ،ويكفينا في الوقت الحالي أن تلعب اللعبة بلغتك! ولو أني أنصح بتجربة اللعبة في المرة الأولي كاملةً بالإنجليزية ، أو عدم شراء النسخة العربية من الأساس إذا كنت غير مهتم.
أداء Nolan North الصوتي لشخصية Nathan Drake ممتاز كالعادة ،وبجانب الرسوم الرائعة ،وملامح الوجوه التي اهتمت بها الشركة المطورة ،فإن الأداء الصوتي مصحوب بموسيقي اللعبة الهادئة ،يقدمان تجربة تغمر اللاعبين بها ،وتنجح في كل ركن من أركانها ،فالموسيقي التصويرية هذه المرة هي الأفضل بطابعها الهادئ والناضج علي حد سواء.

اللعب التعاوني يُقدم ثلاثة أنماط لعب وهم Deathmatch و Plunder وTeam Deathmatch.، يُقدم أجواء رائعة ،خاصة في الDeathmatch ،والذي أعتقد أنه نجح في تمديد عمر اللعبة لوقت لا بأس به ،ولكنه ليس الأساس في اللعبة ،ولا تقوم اللعبة بالإعتماد عليه في جعلها تدوم لفترة أطول بين أيادي اللاعبين ،ولكنها تُقدم شيء إضافي يُنصح بتجربته.
في النهاية ،لعبة أنشارتد 4 هي عملة نادرة في عالم ألعاب الفيديو ،وشمس ساطعة في عالم ألعاب الفيديو علي جيلنا الحالي ،والبداية الفعلية لرؤية ألعاب ذات قيمة ضخمة ،تحترم عقول اللاعبين ،وتُدعم فكرة أن ألعاب الفيديو يمكنها أن تتضمن قصة أعمق وأفضل من أي فيلم ،وأثبتت أن ستوديو نوتي دوج يهتم بكل ركن من أركان ألعابه ،وإذا كنت لاعب حقيقي أنصحك بكل صدق أن تلعب لعبة أنشارتد علي البلايستيشن 4 ،ففي كل مرة كنت أقوم بالحكم علي لعبة محددة وأصل إلي كونها "أحد أفضل الألعاب التي لعبتها" يكون هناك جانب سلبي كبير خلال تجربتي ،ولكن فيما يتعلق بانشارتد 4 ،فهي بالفعل أحد أفضل التجارب علي الإطلاق.

مراجعة Uncharted 4 : A thief's End Reviewed by Mostafa Argoun on مايو 10, 2016 Rating: 5
Gamers Field جميع الحقوق محفوظة ©2011-2015
DMCA.com Protection Status

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.